مال و أعمال

لأول مرة بتاريخ سوريا.. حاجز الذهب يكسر هذا الرقم!

حول تأثير أزمة اقتصادية لا توصف ، كسر سعر الذهب في السوق السورية حاجز 340 ألف ليرة لأول مرة في تاريخ البلاد.

وتجاوزت هذا المستوى خلال مسيرتها التصاعدية المستمرة ، لتسجل أرقام قياسية يومية غير مسبوقة.

ارتفع سعر الجرام عيار 21 بمقدار 3 آلاف جنيه عن أمس ، ليسجل اليوم 340 ألف جنيه للجرام.

كما سجل جرام الذهب عيار 18 291 ألف ليرة سورية.

بدورها ، أشارت جمعية الحرف اليدوية إلى أن هذا الارتفاع في السوق المحلي يتماشى مع ارتفاع سعر الأوقية عالمياً.

الزواج مستحيل

بمجرد انتشار هذا الخبر ، غزت التعليقات الساخرة وسائل التواصل الاجتماعي ، حيث رأى السوريون أن فكرة الزواج أصبحت مستحيلة في خضم هذا التضخم.

لا يتجاوز راتب موظف حكومي في سوريا 80 دولاراً ، فيما ارتفعت أسعار الذهب ، بحسب تصريحات.

كما أن مساعدات المغتربين في الخارج لم تعد كافية لتغطية جميع أعباء ونفقات الحياة في بلد تقتل فيه الأزمات.

أزمة لا تطاق

يشار إلى أنه منذ بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا ، تأثرت أسعار الذهب عالميًا.

كما شهدت أسعاره تقلبات في السوق المحلي السوري ، وأحيانًا سجلت أسعارًا أعلى من الأسعار العالمية.

أما سوريا فهي تعاني منذ سنوات أزمة اقتصادية حادة للغاية بسبب الحرب الشرسة التي تمر بها.

كما تضم ​​أزمات عديدة ، من وقود وطاقة وخبز ، بالإضافة إلى انهيار الليرة التي لم تعد لها آثار كارثية على جميع مناحي الحياة فيها ، وجعلتها حياة صعبة المنال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى