تقنية

دراسة تكشف: الأتربة لها دور محوري في تقليل الاحتباس الحراري




ادهم السيد



نشر يوم الأربعاء 18 يناير 2023 – 2:42 م | آخر تحديث: الأربعاء 18 يناير 2023 – 2:42 مساءً

يتسبب الغبار في إزعاج الكثيرين والأمراض للآخرين ، وغالبًا ما ينتشر في الدول العربية ذات الطبيعة الصحراوية ، لكن دراسة هي الأولى من نوعها كشفت عن دور محوري للغبار في جعل الكوكب مكانًا أفضل في ظل الاحتباس الحراري. حيث أن الغلاف الجوي المليء بالغبار يقلل من أعراض الاحتباس الحراري بنسبة 7٪.

ونقلت صحيفة “الجارديان” البريطانية عن الدراسة التي نشرت في مجلة Nature، Earth and Environment Reviews Journal ، أن حوالي 26 مليون طن من الغبار انطلقت على مدى عقود ، مما أدى إلى تبريد الأرض.

وأظهرت الدراسة أن الغبار يشكل غيومًا تعكس أشعة الشمس بعيدًا ، وتحرف السحب التي تزيد من دفء الأرض. بالإضافة إلى ذلك ، يؤدي هطول الغبار في المحيطات إلى زيادة نمو العوالق التي تمتص ثاني أكسيد الكربون مما يسبب ارتفاع درجة الحرارة.

وأضافت الدراسة أن الغبار له تأثير معاكس وهو زيادة الاحتباس الحراري المتمثل في سواد لون الجليد. مما يزيد من امتصاصه للحرارة وبالتالي قابليته للذوبان ولكن هذا التأثير أقل حدة من تأثير التبريد للغبار.

وأضافت أن العالم شهد زيادة بنسبة 55٪ في معدلات الغبار بين منتصف القرن التاسع عشر ومنتصف القرن العشرين ، الأمر الذي عمل على تقليل الاحتباس الحراري ، لكن معدلات الغبار شهدت انخفاضًا منذ الثمانينيات ، مما قلل من مقاومة الغبار للاحتباس الحراري. .

ويدعو الباحثون إلى دراسة موسعة لدور الغبار للاستخدام المستقبلي في خفض معدلات الاحتباس الحراري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى