أخبار العالم

“شيخ يتحدث عن إساءة جزائريين للمغاربة”.. حقيقة فيديو “أكبر فضيحة”

في سياق الأزمة السياسية بين المغرب والجزائر ، تداولت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لرجل دين بحريني يهاجم “إهانة الشعب المغربي” ، فيما قيل إنه رد على إهانات الجزائريين للمغاربة في الافتتاح. بطولة أمم إفريقيا للمحليين بالجزائر قبل أيام.

لكن هذا الفيديو لا علاقة له بالتوتر المغربي الجزائري الذي انتقل أخيرًا إلى المجال الرياضي. بل تم نشره بعد مونديال 2022 في قطر ، وعلق على الإساءات العنصرية في وسائل الإعلام الدنماركية ضد لاعبي المنتخب المغربي.

ويظهر في الفيديو رجل الدين البحريني حسن الحسيني قائلا: “إهانة الشعب المغربي من جانبك إهانة لنا جميعا ، وإهانة لكل عربي وكل مسلم ، وإهانة لي شخصيا”.

وجاء في التعليقات المصاحبة أن الرد جاء “للجزائريين الذين أهانوا المغاربة”.

وجاء في التعليقات المصاحبة أن الرد جاء “للجزائريين الذين أهانوا المغاربة”.

سياق التكاثر

ويأتي انتشار هذا الفيديو في هذا السياق بعد أن استنكر الاتحاد المغربي لكرة القدم ، السبت الماضي ، ما وصفه بـ “التعبيرات العنصرية الموجهة للجماهير المغربية” ، في افتتاح بطولة أمم إفريقيا للمحليين بالجزائر ، التي غاب عنها المغرب. بسبب الأزمة الدبلوماسية الحادة مع جارتها.

وأظهر مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي بعض المعجبين الذين حضروا حفل الافتتاح مترددين في توجيه الشتائم للمغاربة.

ويتركز الخلاف بين المغرب والجزائر على قضية الصحراء الغربية التي يعتبرها المغرب جزءا من أراضيه ويقترح منحها حكما ذاتيا تحت سيادته بينما تدعم الجزائر جبهة البوليساريو التي تطالب باستقلالها.

وزاد التوتر بين البلدين الجارين عندما أعلنت الجزائر صيف 2021 قطع علاقاتها مع الرباط متهمة إياها بـ “ارتكاب أعمال عدائية”. فيما أعربت الرباط عن أسفها لهذا القرار ، ورفضت “مبرراته الكاذبة”.

حقيقة الفيديو

لكن الفيديو لا علاقة له بالتوتر المغربي الجزائري. بدلا من ذلك ، يتحدث عن قضية مختلفة تماما.

ويكفي البحث على موقع يوتيوب بالكلمات المفتاحية “الشيخ حسن الحسيني / المغرب” للعثور على نسخة أطول من الفيديو المنشور على قناة موثقة باسم الشيخ نفسه.

ونُشر الفيديو الأصلي الذي تبلغ مدته 21 دقيقة بعنوان “أكبر فضيحة لكأس العالم” في الثاني والعشرين من ديسمبر الماضي ، قبل أسابيع من افتتاح البطولة الإفريقية والجدل المغربي الجزائري الذي أشعل فتيله.

https://www.youtube.com/watch؟v=yyCtlA5dTp0

في هذا المقطع من الفيديو ، كان الشيخ حسن الحسيني يتحدث عن الإساءات العنصرية التي تعرض لها لاعبي المنتخب المغربي عبر محطة تليفزيونية دنماركية ، حيث شبّه أحد المشاركين في برنامج على القناة ارتباط اللاعبين المغاربة بـ عائلاتهم – كما يتضح من عناقهم بعد المباريات – لسلوك القرود.

وفي سياق الرد على هذه الإهانة جاءت كلام الشيخ حسن الحسيني عن إهانة الشعب المغربي.

وأصدرت المحطة التلفزيونية المعنية بيانا اعتذرت فيه عما ورد في البرنامج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى