أخبار العالم

يهين موظفيه ويصورهم.. فيديو يثير غضبا في ليبيا

أثار مقطع فيديو يُظهر مدير شركة ألعاب في ليبيا إهانة لموظفيه بسبب شكوى من صانع محتوى شهير غضبًا واستياءًا واسع النطاق في ليبيا ، مما دفع الحكومة إلى فتح تحقيق.

طريقة مهينة

وفي التفاصيل ، نشر متجر “ليبيا تويز” المتخصص ببيع الألعاب والهدايا والموجود بالعاصمة طرابلس ، أمس الاثنين ، مقطع فيديو على صفحته على فيسبوك ظهر فيه مدير الشركة وهو يخاطب المتجر. الموظفين بطريقة مهينة ومهينة وتوبيخهم ، مطالبتهم بالاعتذار لصانع المحتوى. اشتكت النجمة منى معتوق لمتابعيها من تعرضها لسوء المعاملة داخل المتجر ، وأثار هذا المشهد موجة غضب واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي ، وسط دعوات لمقاطعة هذا المتجر ، ما دفع الشركة إلى حذف مقطع الفيديو من موقعها. صفحة.


اعتبر الناشط حكيم حمزة أن سلوك مدير الشركة تجاه موظفيه كان غير لائق وغير أخلاقي ، مبيناً أن صاحب الشركة له الحق في الدفاع عن مشروعه وتوجيه موظفيه للحفاظ على سمعته ، ولكن ليس بتوبيخهم مباشرة. وأمام الجميع معاملة غير إنسانية.

افتح تحقيقًا

وردا على ذلك أعلنت وزارة العمل والتأهيل بحكومة الوحدة الوطنية عن فتح تحقيق في حادثة طرد عمال في محل ألعاب ليبيا للألعاب ، مضيفة أن فريق التفتيش بالوزارة أكد إجراءات العمال. وفتح تحقيق في الواقعة وجمع الأدلة لإرسال التقرير النهائي بشأنها.

من ناحية أخرى نفى صاحب الشركة نعيم بوعبدالله في تصريحات إعلامية أنه أهان الموظفين أو طردهم ، مؤكدًا أن ما حدث كان حملة استهدفت شركته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى