أخبار العالم

دراسة تكشف أسباب السكتات الدماغية بسن مبكرة لدى السعوديين

كشفت دراسة حديثة مدتها خمس سنوات على مرضى السكتة الدماغية في سن مبكرة في المملكة العربية السعودية ، استقبلتها مدينة سلطان بن عبد العزيز للخدمات الإنسانية ، أنها شملت أكثر من 700 حالة في سن مبكرة (أقل من 55 عامًا). تأتي أهمية هذه الدراسة من حقيقة أن هذه الفئة العمرية لا تتعرض للسكتات الدماغية في معظم الحالات ، لذلك كان الكشف عن عوامل الخطر مهمًا لمنع السكتات الدماغية لهذه الفئة العمرية المهمة.

وكشفت الدراسة أن 70٪ من حالات السكتات الدماغية في هذه السن المبكرة سببها اعتلال الشرايين وانسداد الشرايين الرئيسية بالمخ ، في حين أن الباقي منها أسباب أخرى للسكتات الدماغية ، وفي مقدمتها النزيف الدماغي.

أظهرت هذه الدراسة أن عوامل الخطر الكامنة وراء السكتات الدماغية بين السعوديين في سن مبكرة تشمل ارتفاع نسبة الدهون في الدم وأمراض القلب والسكري ، وهي عوامل خطر يمكن السيطرة عليها ، وبالتالي تقليل الإصابة بالسكتات الدماغية في هذه الفئة العمرية المهمة ، والتي لديها نسبة عالية من السكتات الدماغية. التأثير المباشر على الناتج القومي للبلاد.

تأثير إعادة التأهيل الطبي

درس فريق البحث أثر إعادة التأهيل الطبي التي يقدمها فريق إعادة التأهيل في مدينة سلطان بن عبد العزيز للخدمات الإنسانية ، على تحسين الأداء البدني والوظيفي لمرضى الدراسة. وتؤكد النتيجة التحسن الملحوظ للمرضى الذين تم علاجهم بالتأهيل البدني المبكر ، حيث استعادوا معظم القدرات العضلية والعصبية ، بالإضافة إلى التحسن الواضح في الحالة النفسية لهؤلاء المرضى. استنتج من هذه الدراسة أن التدخل المبكر في العلاج الطبيعي يؤدي إلى نتائج إيجابية.

وخلصت الدراسة إلى أن الحفاظ على المستويات الطبيعية للدهون في الدم ومستويات السكر ، بالإضافة إلى علاج أمراض القلب المختلفة ، يلعب دورًا أساسيًا في الوقاية من السكتات الدماغية في هذه الفئة المهمة من المجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى